“خلص الكلام”.. التعليم تفاجئ الطلاب بخبر جديد وتغييرات كبرى تنتظرهم في الامتحانات

التعليم اليوم قامت بإعداد الكثير من التقارير حول الامتحانات الأهم في جميع المراحل التعليمية وهي الثانوية العامة بعد إعلانها عن عدد كبير من القرارات التي تتخذها هذا العام في امتحانات الصف الثالث الثانوي مع إقتراب نهاية شهر رمضان المبارك، وذلك حتى يتمكن الطلاب والطالبات من معرفة الشكل النهائي الذي تظهر به الامتحانات بالإضافة إلى الطريقة التي سوف يؤدون بها لأخذ وقت كافي من التدريب، وقد أقامت وزارة التربية والتعليم مؤتمر صحفي اليوم شهد تواجد الوزير طارق شوقي على رأس المتواجدين في المؤتمر إستعرض تفاصيل كثيرة تخص إجراءات الامتحانات أبرزها الموعد الذي تغيير على غير المتوقع حيث تم تحديد يوم 20 يونيو كموعد أول امتحان يتم إجراؤها حسب الجدول الذي نشرته الوزارة.

قرارات وزارة التربية والتعليم

كما جاء في تصريحات طارق شوقي أن امتحانات الثانوية العامة سوف يتم جعلها بنظام البابل شيت المتعارف عليه، وشدد وزير التربية والتعليم على جميع الطلاب المسؤولين أنه لن يسمح أن يتواجد في اللجان الامتحانية هذا العام طالب يمتلك ورقة واحدة تحوي على إجابات أو غيرها، كما تم وضع المواد التي لا تضاف إلى المجموع مثل الاقتصاد والاحصاء بالإضافة إلى التربية الدينية والوطنية في أوائل المواد بالجدول حيث يتم تأدية الامتحانات داخل لجان مدرسية مراقب عليها بشدة وليس في المنزل.

وبعد تجربة نظام امتحان الاوبن بوك والذي أثبت عدم فاعليته مع الأساليب التي يستخدمها الطالب من أجل الغش في الامتحانات جعلت منه وسيلة غير مجدية ومضرة للمنظمات التعليمية، وأصبح الطالب يقوم بكتابة الاجابات وأجزاء من المنهج في الأماكن الفارغة من كتاب المادة، ونتيجة لعدم معرفتهم بطريقة إستخدامه جعل الاوبن بوك مستبعد.

وقد قامت وزارة التربية والتعليم بتجربة نظام البابل شيت العام الماضي مما جعلها تكتسب خبرة في النقاط التي حدثت ومنعها، ويوجد العديد من المميزات التي يوفرها نظام البابل شيت أهمها عدم وجود عنصر بشري يستطيع اللعب في الأوراق أو حدوث أخطاء أثناء تصحيح المواد الدراسية؛ حيث يتولى الكمبيوتر عملية تصحيح إجابات الطلاب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *